عروس الجبل
الإدارة المرنة

الإدارة المرنة

يتطلب التغيير داخل الشركات والمؤسسات جواً من الثقة بين العاملين والإدارة ، ولكن تحقيق هذا التغيير الذي أضحى ضرورة لمواكبة التطورات المتسارعة في كافة مناحي الحياة لابد أن يبنى على أسس واضحة . هذا ما ركز عليه المؤلف روبرت بروس شو في كتابه ” أسس الإدارة المرنة ” .يرى

روبرت أن التغيير المطلوب قد يصعب إذا لم تتوافر هذه الأسس والتي تشتمل على وضع أهداف واضحة وطموحة للأداء توجه الأفراد والمجموعات لما ينبغي القيام به مما يساهم بفعالية في تحقيق النجاح الذي تسعى إليه الشركة أو المؤسسة .ويوضح المؤلف أن وضوح الأهداف المراد تحقيقها يشعر دائما الفرد بأهمية الدور الذي يجب أن يؤديه ، ويضرب المؤلف مثلا بإحدى الشركات التي استشعر موظفوها وإدارتها أهمية وضع معايير ثابتة لتقييم الأداء الخاص بكل موظف وفقا للمهام الملقاة على عاتقه . لقد جاءت النتائج بعد إنجاز المهمة بنتائج إيجابية انعكست على إنتاجية تلك الشركة . ويضيف المؤلف أن ركائز الإدارة الجديدة تشمل ضرورة الاهتمام بالتفاصيل الخاصة بتنفيذ الاستراتيجيات والمبادرات الجديدة ويعنى ذلك إتاحة كافة المعلومات والبيانات لكل موظف وتوفير البرامج التدريبية التي تساعد على رفع كفاءة الأداء .كما يشير إلى أن الالتزام بصفة العدل يعد من أقوى ركائز الإدارة المرنة حيث يجب أن لا نظلم أحدا ، وعلينا التعامل بحكمة ، فإذا أخفق أتحد الموظفين فيجب ألا نتصيد أخطاء الآخرين . فعلى الإداري أن يترك الموظفين يتعلمون من أخطائهم للتخلي عنها في الوقت المناسب .ويخلص المؤلف إلى أن هنالك أساليب ومفاهيم لابد من تبنيها ، فكل شركة أو مؤسسة لديها مجموعة من القيم والمبادئ، والناس عادة ، والعملاء خاصة يولون ثقتهم لمن يتمتع بصفات حميدة ولمن يتسم أداؤه بالأمانة ، لذلك فعلى الشركة أن تداوم على قول ما تفعله وفعل ما تقوله .إن غرس الثقة حسبما يرى الكاتب يتطلب عدة أشياء أهمها مواجهة الحقائق والتحلي بالشجاعة في مواجهة المواقف العصيبة ، إن إخفاء الحقائق يزيد من التعقيدات ويزيد المشاكل استفحالا . كما يتطلب غرس الثقة فتح قنوات الحوار بمعنى إتاحة الفرصة للآخرين لكي يدلوا بآرائهم وأفكارهم متى ما طرأت مشاكل ومعوقات . إن هذا الأسلوب يغرس الثقة في الموظفين ويجعلهم يديرون أنفسهم بأنفسهم .

قراءة في كتاب : أسس الإدارة المرنةالمؤلف : روبرت بروس شو

مواضيع ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + = 14

شارك هذا المحتوى عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

هل ترغب بموافاتك بكل جديد؟