للتصفح بواسطة الأجهزة الكفية

عرض النسخة المفصلة : أنـا ولكن..


الزئبق الأحمر
11-30-2008, 05:12 PM
أنا أحب لكن ..!
عبث لغوي أليس كذلك؟
نعم أعلم ذلك جيداً لكن لوعلمتم مابي ؟
لقلتم بل لا.. ليس عبثاً بل اللغة يتسابق القاعد منها والشارد ..
تـَفـِدُ إليك مقبلةَ عليك.
خذها الآن .
زهرتان ذواتا أفنان..
نعم أفنان وحنان ..
هما ،، تؤنساني في ليلي .
وأنا كذلك ربما استأنست لكن !
آآه كم أتعبتني لكن ،، ولكن لابد من لكن.
(ملهمتي لكن) أعرفها جيداً وهي كذلك..
وإن كنا بعيدين جداً .
فمحبتنا ترابط روحي ممغنط يستحيل التفافه ،
(لكن) (وأنا) يحبان بعضهما ويلتقيان كثيراً.
ف(لكن) تحت السماء و(أنا) فوق الأرض ربما.
أملي عليها وتسقيني حناناً ريثما.
تعجب مني وأنا أعجب.
(لكن) تقول أنا المذنب.
(وأنا) في حيرة .. فيالهما من طفلين.
لنخرج إذاً إلى بر الأمان فقد علمت مابكم من الغيظ.
الحديقة الغناء بأزهارها وأشجارها والورود التي فيها تجذب إليها كل ذات نفس مرت أوأطلت.ولاملامة فالطبيعة خلابة ، ولما كانت الحديقة محل نظر الجميل من تلك المخلوقات لم يكن لها من العيش بد في ذلك المكان الآمن فأخذت تلك الحالمة تستلذ الطروادة وتمعن النظر ؛ فمرة هنا ومرة هناك ،،ولا شك أن هناك هو مطلبنا جميعاً....
لكن(جاءت لكن من جديد ) اتركيني يالكن الآن. المهم كلنا يريد العيش [هناك] الربيع مورق ومع بدو الثمر وانتعاش الزهروالتفتح الساحر تسقط (لكن) من جديد وتترك الجميع و(أنا) في حيرة .
عجيبة هذه الحياة فهي تدفعناإلى العلياء تارة وإلى الدون تارات ، استمرت لكن في سيرها وهي تتبختر في حلة البهاء والنقاء، وأنا أتأمل فالرشاقة واستقامة الزند: زاد يجدي في السفر الطويل وبقينا على هذا برهة من الزمن حتى إذا ذبلت الزهرة المدلاه من فوق أسوار الماضي وقد كانت يوماً تلفت الأنظار . ظهرت زهرةً ليلكية ملكية ً تسيرُ سيرَ حُبَاب الماء حالاً على حالِ ،
تفتحت الزهرة الحقيقية وفاح الريح وأخذت تقهر وعورة الطريق وتقتحم أسوار الحب العتيق لتحارب الوهم الذي طال ليله إنها لكن/ ذلك الطاووس الجميل الذي يأبى في تعال ٍ أن يقول تعالْ ! وأنا أصارع التمنع خشية التردي في أودية ذل السؤال ْ . ولو أشارتْ خارت قواي ! فرحماك يارب رحماك.
هكذا يبدولي ..
فأنا أسير ولكن في الأسر ْ.
لقد نسيت حنان وأفنان..
وزادت الأشجان.
حينما حضرت لكن .
من الذي يجيد مهارة الجمع بين ضمير المتكلم أنا وبين حرف الإستدراك لكن ؟



تحية من القلب / الزئـــــبق الأحمر.

محمد اليحيى
11-30-2008, 05:20 PM
هل هي من كتاباتك وخواطرك أخي الزئبق الأحمر .
ومرحباً بك في منتديات العارضة

أمير الصحراء
11-30-2008, 07:10 PM
الزئبق الأحمر جميل ما أتيت به سواء من خاطرتك او من نقلك
بس من المهم وضع الحقوق للأهميه فهذا ضروري
وأنا على علم بأنك لم تنتبه لهذه النقطة (عفويه)
ننتظر جديدك أخي الكريم
فمرحباً بك بين إخوانك

دمت بود

أمير الصحراء

جارة الوادي
11-30-2008, 08:34 PM
اتوقع من كتاباتك
واسلوبك
مدري احساس
على العموم عرفت من يفعل ذالكمن الذي يجيد مهارة الجمع بين ضمير المتكلم أنا وبين حرف الإستدراك لكن ؟
انه انت

الزئبق الأحمر
11-30-2008, 09:10 PM
أخي الكريم/ محمد اليحيى.
أشكرك على المرور العطر.
وبالنسبة لاستفسارك فيشهد الله أن هذه الخاطرة من تأليفي أنا شخصياً بسم الله ماشاء الله وبارك الله لي ولكم وأنا أعلم أن هنا أقلاماً عملاقة ) . وبالمناسبة فلست من المنطقة مع أنه يشرفني أشد الشرف أن أكون واحداً منكم. أشكرك ياعزيزي.

الزئبق الأحمر
11-30-2008, 09:21 PM
الزئبق الأحمر جميل ما أتيت به سواء من خاطرتك او من نقلك

بس من المهم وضع الحقوق للأهميه فهذا ضروري
وأنا على علم بأنك لم تنتبه لهذه النقطة (عفويه)
ننتظر جديدك أخي الكريم
فمرحباً بك بين إخوانك

دمت بود


أمير الصحراء


مرحباً بهذا المعرف الجميل.. فأنا من عشاق الصحراء فكيف بأميرها.
تواضعك ياعزيزي ومرورك له الوقع الكبير في النفس ولست إلا تلميذ في مدرستكم العامرة.
وأما الخاطرة فوالله إنها من تأليفي أنا ولست من محبي إيراد المنقول وإن كان في المنقول الفائدة الكبيرة أحياناً لكن لست من هواة ذلك ومن يفعل ذلك فهو كالذي يسير على جرف هار فانهار به.
لكن تساؤلكم يدفعني لتقديم المزيد إن شاء الله، وإن كان يتقازم قلمي بجوار أقلامكم العملاقة لكنه زمن العجائب الذي أتاح لمثلي أن يجاري أمثالكم، شكراً لك ياعزيزي.

الزئبق الأحمر
11-30-2008, 09:27 PM
اتوقع من كتاباتك

واسلوبك
مدري احساس

على العموم عرفت من يفعل ذالك
من الذي يجيد مهارة الجمع بين ضمير المتكلم أنا وبين حرف الإستدراك لكن ؟
انه انت

فراستك وحدسك في مكانيهما ولله الحمد من قبل ومن بعد أختي الكريمة / جارة الوادي.
ويبدولي أنك فارسة ميدان وناقشة حرف من الطراز النادر فلله درك ودر أبيك وما شاء الله وبارك الله لك في قلمك وأهلك.
لك من الشكر أجزله ومن اللفظ أعذبه، وأشكرك أستاذتي على المرور العطر.