للتصفح بواسطة الأجهزة الكفية

عرض النسخة المفصلة : شجر الصبار


محمد اليحيى
09-26-2008, 10:57 PM
من يعرف شجر الصبار
وطعم الصبار
ولون الصبار
هل ينبت شجر الصبار
فاكهة حلوة
أو حتى أزهار؟؟؟

قد يحدث شيئاً من هذا الشيء
لكن يبقى ثمر الصبار
هو الصبار
ويبقى ورد الصبار
لا تعلوه سوى رائحة الصبار


فتاة بالأمس أشاهدها
خلف التلفاز
تحمل مذياعاً
تحكي أشعار
تملك شَعراً
مثل حرير الصين
عيناها
مثل عيون ضباء الريم
لكن تبقى غصناً من شجر الصبار


هي فاتنة قلب متابعها
هي روعة ألوان الطيف
هي مثل نسيم الأزهار
لكن تبقى مثل الصبار


هي نور مساء مظلم
أبداً لا تشبهها الأقمار
لكن يا حسرة
ملمسها شوكة صبار


شفتاها تحكي همساً
مثل تغاريد الأطيار
مثل نسيم الصبح
هي مثل فراشة
حقل التوت
لكن يعلوها لون الصبار


نهر ينساق من الفتنة
تفاحة آدم تحسدها
نسمات صباح وردي
تشبهها
لكن تبقى يا اخوة صبار


في نظرة عينيها سهم قاتل
في همسة شفتيها اكسير
يشفي المجنون
لكن يبقى مجنوناً
من يأكل ثمر الصبار

نهايات العالم مطمعها
طريق الشهرة
هو المشوار
لكن من سوء غباء
الفاتنة
البيضاء
سقطت في حقل الصبار


ويسير الدرب هو الدرب
وتنبت يومياً زهرة
نحسبها وردة
لكن نظرتنا خابت
تبقى صبار
وستظل روائح معطفها
تجني ثمراً
تنبت زهراً
تسكن بستاناً
يملؤه الصبار

ونعود الى شجر الصبار
ويبقى الصبار مهما زادت ألوان الطيف عليه
هو الصبار
....................................
بقلم
محبكم
محمد اليحيى
أبو تركي
===============
( مجرد خاطرة أتمنى أن لا يؤاخذني عليها أحد )

جارة الوادي
09-27-2008, 05:53 AM
الله الله ابو تركي
ماحلى الوصف
الذي وصفت فيه
كل من عرضت حسنها على شاشات التلفاز
اجد نفسي
تلميذتك دائما
شكري وتقديري

Ghaleb Sahary
09-27-2008, 02:15 PM
عبارات رأئعه اخي محمد اليحيى لا عدمناك
تحياتي لك أخي

محمد اليحيى
10-01-2008, 07:21 PM
جارة الوادي -- أبو ناجم
شكراً لمروركم الجميل وفقكم الله وحفظكم

ابو تركي
10-01-2008, 08:35 PM
خاطرة رائع شكرا لك ابو تركي وكل عام وانت بخير وعيدك سعيد

محمد اليحيى
10-01-2008, 11:36 PM
وانت بألف خير أخي أبو تركي
وأسعدني مرورك وفقك الله

ابو احمد
10-05-2008, 03:15 AM
شكراً أخي محمد اليحيى

كلمات جميلة و فيها وصف واحساس جميل ورائع بارك الله فيك وفي كلماتك المعبرة

محمد اليحيى
03-21-2009, 03:57 PM
أبو أحمد ألف شكر وأعتذر عن التأخر في الرد

مستبدة
03-21-2009, 05:32 PM
بارك الله فيك ولك الشكر على الخاطره الجميله.

علي حريصي
03-21-2009, 07:26 PM
يعطيك العافيه

سيد العشاق
03-23-2009, 07:35 PM
من يعرف شجر الصبار

وطعم الصبار
ولون الصبار
هل ينبت شجر الصبار
فاكهة حلوة
أو حتى أزهار؟؟؟

قد يحدث شيئاً من هذا الشيء
لكن يبقى ثمر الصبار
هو الصبار
ويبقى ورد الصبار
لا تعلوه سوى رائحة الصبار


فتاة بالأمس أشاهدها
خلف التلفاز
تحمل مذياعاً
تحكي أشعار
تملك شَعراً
مثل حرير الصين
عيناها
مثل عيون ضباء الريم
لكن تبقى غصناً من شجر الصبار


هي فاتنة قلب متابعها
هي روعة ألوان الطيف
هي مثل نسيم الأزهار
لكن تبقى مثل الصبار


هي نور مساء مظلم
أبداً لا تشبهها الأقمار
لكن يا حسرة
ملمسها شوكة صبار


شفتاها تحكي همساً
مثل تغاريد الأطيار
مثل نسيم الصبح
هي مثل فراشة
حقل التوت
لكن يعلوها لون الصبار


نهر ينساق من الفتنة
تفاحة آدم تحسدها
نسمات صباح وردي
تشبهها
لكن تبقى يا اخوة صبار


في نظرة عينيها سهم قاتل
في همسة شفتيها اكسير
يشفي المجنون
لكن يبقى مجنوناً
من يأكل ثمر الصبار

نهايات العالم مطمعها
طريق الشهرة
هو المشوار
لكن من سوء غباء
الفاتنة
البيضاء
سقطت في حقل الصبار


ويسير الدرب هو الدرب
وتنبت يومياً زهرة
نحسبها وردة
لكن نظرتنا خابت
تبقى صبار
وستظل روائح معطفها
تجني ثمراً
تنبت زهراً
تسكن بستاناً
يملؤه الصبار

ونعود الى شجر الصبار
ويبقى الصبار مهما زادت ألوان الطيف عليه
هو الصبار
....................................
بقلم
محبكم
محمد اليحيى
أبو تركي
===============

( مجرد خاطرة أتمنى أن لا يؤاخذني عليها أحد )



فعلاً مجرد خاطرة يؤخد عليها أنها جميلة إلى أبعد الحدود

سررت بقرأتها هذه ليست خطرة هذا كلام شاعر مُجيد .
تقبل شكري .
ودام قلمك كاتباً جيداً .

نايف سحاري
07-09-2010, 10:16 PM
بيض الله وجهك يا محمد اليحيى ،
الله يسقي أيامك و ييييييييييييينك ؟!!

انامل
09-23-2010, 08:11 PM
إشتقت إليك أبا تركي
ولم أعد أعرف أين جديدك
فبحثت عن قديمك
ووجدنه لامعاً
لك الله لقد إشتقنا إليك
:emot62:

خليل سحاري
09-23-2010, 08:31 PM
إشتقت إليك أبا تركي
ولم أعد أعرف أين جديدك
فبحثت عن قديمك
ووجدنه لامعاً
لك الله لقد إشتقنا إليك
:emot62:



إنه ليس بعيد يا أنامل بس شكلة منهمك بدراسة الدكتوراه في عردة .

سلملي على خالك .