للتصفح بواسطة الأجهزة الكفية

عرض النسخة المفصلة : حاملة التابوت


محمد اليحيى
05-17-2007, 10:29 PM
عندما تتوه أقدامي

ولا أجد طريقي وسط الظلمات
ترتعد أطرافي .. وتحن جوانحي
الى قديم الأمسيات
في تلك الليلة الذاهبة
تذكرت حرفاً طوته السنين
استرجعت دواليب الزمن
لأجد ذلك الحرف تائهاً وسط كومة الذكريات
لم يعلوه صدأ الأيام ولا غبار الليالي
نفضته فوجدته لامعاً كما كان
حاولت أن أسترجع ذاكرتي
لأعرف ما الذي أتى به هنا
سألته فأجاب انها هي هنا
ولست أنا ....!!
عجباً قاتلتي أما زلت هنا
بل أهلاً قاتلتي فأنا مازلت هنا
أنتظر بحنين عودة روحي
التي هاجرت معك للأبد
أسفاً ساكنتي فانك لم تغادري يوماً قلبي
ألم تعلمي بأنك علمتني معنى الحنين
ألم تعلمني البكاء أيها الضنين
ألم تسقني من كؤوس الآه والألم الدفين
عذراً فاتنتي أنت من علمني أقسوا
علمني أقتل ذلك الحرف المسكين
أما بالأمس قتلتيني بل أحرقتي قلبي
وأشقيتي جسدي وهدمت صروحي
عجباً ساحرتي ماذا أرى في عينيك
دمعة ... لابل فرحة..أو للموت لحظة
عيناك غبار الماضي يسكنها
شفتاك حروف الهم تغالبها
كفاك جروح الوقت تحركها
قاتلتي من أنت ...؟؟
اني أصبحت أجهلك قاتلتي
هل عدت لقتلي ثانيةً
أو عدت لشوقي آتيةً
أو عدت لترميني في التابوت
أو عدت لحمل التابوت لبحر الظلمات
من أنت بحق الله اني أجهلكي
في الماضي عشت أسامر حرفك كل مساء
في الماضي عشت أغازل عينيك بشوق ورجاء
في الماضي كنت يتيماً يرجوا عطف أناملك البلهاء
وفي لحظة ظلم ٍمنك قتلتيني ...أيتها الهوجاء
في تلك اللحظة أنساني جرحك كل الماضي
وقتلت هواك وهجرت الحب ودفنت به ألواني
في تلك اللحظة غيرت الاسم والتاريخ وحتى عنواني
ماذاجاء بك الى ذكرى أحزاني
ماذا جاء بك فلست أريدك تهواني
ماذا جاء بقاتلة الحب وحاملة الجبروت
ماذا جاء بجارحة الوجدان
ماذا جاء بمن لن أخفي حبي عنها
ولن أخفي جرحي منها
ولن أنسى دمعي منها
ماذا جاء بحاملة التابوت....؟؟؟؟

شارد
05-22-2007, 10:10 PM
الاستاذ/ محمد اليحيى

الصوت القادم من عمق الحزن

من تابوت المشاعر


الى ظلم الحبيب
من قسوة الشعور



من اللاشعور

من اين ..




تاتيني نمل افكاري


امام


مقطوعة ... عزف مضمخه بالحزن


اكتفيت فقط


ان اسجل اسمي ضمن الحضوور


انتظرت المشهد الاخير ..




هناك خلف حدود الزمان والمكان

يقف باسماله البالية


وووشاحه الاسود ..


تراه الفراق
الوداع


الجرح
الالم
الوجع

لا ادري

يخفي ملامحه في عتمة


ظل الليل ..






صوت الصدى .. مر دون حديث
بصمت ... تبقت اثار خطوه ..

محمد اليحيى
05-22-2007, 10:17 PM
صوت الصدى
حينما يمر احساسك من هنا
أجدك احساساً رائعاً
يعرف الحرف لما يرنو
تيه وضياع وحب ووداع
كم هو حرفك صوت الصدى رااائع
وكم هو صوت الصدى رااائع لتواجده وسط حروفي
أضفيت بريقاً لامعاً لا يضاهي بريقه
الا بريق قلبك المرهف
وحرفك الرائع في سماء الكلمة الرااائعة
دمت بود صوت الصدى
وصمت مرورك أبلغ من قوة الكلمات

Jathmi
05-23-2007, 11:43 AM
عندما
تتوه

أقدامي



ولا أجد طريقي وسط الظلمات




ترتعد أطرافي .. وتحن جوانحي



الى قديم الأمسيات
في تلك الليلة الذاهبة
تذكرت حرفاً طوته السنين
استرجعت دواليب الزمن
لأجد ذلك الحرف تائهاً وسط كومة الذكريات
لم يعلوه صدأ الأيام ولا غبار الليالي
نفضته فوجدته لامعاً كما كان
حاولت أن أسترجع ذاكرتي
لأعرف ما الذي أتى به هنا
سألته فأجاب انها هي هنا
ولست أنا ....!!



عجباً قاتلتي أما زلت هنا






بل أهلاً قاتلتي فأنا مازلت هنا



أنتظر بحنين عودة روحي
التي هاجرت معك للأبد
أسفاً ساكنتي فانك لم تغادري يوماً قلبي
ألم تعلمي بأنك علمتني معنى الحنين
ألم تعلمني البكاء أيها الضنين
ألم تسقني من كؤوس الآه والألم الدفين
عذراً فاتنتي أنت من علمني أقسوا
علمني أقتل ذلك الحرف المسكين
أما بالأمس قتلتيني بل أحرقتي قلبي
وأشقيتي جسدي وهدمت صروحي
عجباً ساحرتي ماذا أرى في عينيك









دمعة ..



. لابل فرحة

..أو للموت لحظة







عيناك غبار الماضي يسكنها

شفتاك حروف الهم تغالبها

كفاك جروح الوقت تحركها






قاتلتي من أنت ...؟؟






اني أصبحت أجهلك قاتلتي



هل عدت لقتلي ثانيةً
أو عدت لشوقي آتيةً
أو عدت لترميني في التابوت
أو عدت لحمل التابوت لبحر الظلمات
من أنت بحق الله اني أجهلكي
في الماضي عشت أسامر حرفك كل مساء
في الماضي عشت أغازل عينيك بشوق ورجاء
في الماضي كنت يتيماً يرجوا عطف أناملك البلهاء
وفي لحظة ظلم ٍمنك قتلتيني ...أيتها الهوجاء
في تلك اللحظة أنساني جرحك كل الماضي
وقتلت هواك وهجرت الحب ودفنت به ألواني
في تلك اللحظة غيرت الاسم والتاريخ وحتى عنواني









ماذاجاء بك



الى ذكرى أحزاني؟





ماذا جاء بك فلست أريدك تهواني؟

ماذا جاء بقاتلة الحب وحاملة الجبروت؟

ماذا جاء بجارحة الوجدان؟

ماذا جاء بمن لن أخفي حبي عنها؟
ولن أخفي جرحي منها
ولن أنسى دمعي منها
ماذا






جاء

بحاملة

التابوت

....؟؟؟؟


مارايك بالتنسيق ابو تركي
اعتبرها لقافة صديق

اشكرك على اتحافنا

الخفوق
05-23-2007, 11:59 AM
عجباً ساحرتي ماذا أرى في عينيك

\

\
\


عجبا بل انت الساحر الذي جعل من انفاسه عبر
فأن طارت اهاته مالت كل العقول استماعا



جميل جدا

والى الامام
وانالك الرحمن رضاه

محمد اليحيى
05-25-2007, 07:17 PM
أبو مالك شكراً للتنسيق الراااائع وأنت لم تكن يوماً من الأيام صديق بل أخي الأكبر ومعلمي الفاضل فشكراً لك وفقك الله0

الخفوق زاد موضوعي جمالاً مرورك الراااااائع فشكراً عزيزي

ضامي السهر
05-27-2007, 01:09 AM
حاملة التابوت
خاطرة جميلة
لكن ماكان يعيبها هو تكرار بعض الالفاظ التي جاءت لتاكد لنا على قسوة
المحب في نفس الوقت افقدتنا شيء جميل عند قراءة هذا الاحساس

فقط

كان هذا هو رأيي

ولك الف شكر

وبنتظار جديدك

اخوك/ ضامي السهر

انامل
05-27-2007, 03:33 PM
أخي محمد اليحيى أحسها نابعة من قلبك
كلمات قاسية من انسان يعرف معنى الحب
ويعرف معنى قسوة الحب
جميلة وقوية ومعذبة

محمد اليحيى
05-31-2007, 02:50 PM
حاملة التابوت

خاطرة جميلة
لكن ماكان يعيبها هو تكرار بعض الالفاظ التي جاءت لتاكد لنا على قسوة
المحب في نفس الوقت افقدتنا شيء جميل عند قراءة هذا الاحساس

فقط

كان هذا هو رأيي

ولك الف شكر

وبنتظار جديدك


اخوك/ ضامي السهر


أهلاً بك أستاذي ضامي سهر في رحاب مشاركتي وشاكراً لك التوجيه والنقد الجميل للمشاركة متمنياً أن يأتي اليوم الذي أستطيع أن أطرح ما يرقى الى المأمول

محمد اليحيى
05-31-2007, 02:53 PM
أخي محمد اليحيى أحسها نابعة من قلبك






كلمات قاسية من انسان يعرف معنى الحب
ويعرف معنى قسوة الحب

جميلة وقوية ومعذبة












أنامل ذلك الشخص الرااائع بتواجده ومروره من هنا زاد موضوعي جمالاً
فأهلاً بك أيها الأخ والصديق والأستاذ

فتى الظل
06-19-2007, 04:12 PM
مشكوووووووور أخي

محمد اليحيى
06-20-2007, 08:01 PM
شكراً لمرورك شبابي

متكئ خلف الشمس
06-20-2007, 08:30 PM
هناك قلوب لانستطيع ان نتجاوزها دون المكوث معها ..

ورغم رحيلها عن قلوبنا .. ورغم فقدنا للامل في رجوعها ...

الا انها تظل تسكننا ..

لاتسكننا فحسب ...

بل تمتلكنا ..

.

.

طاب جرحك ..



اخي محمد اليحي

محمد اليحيى
06-20-2007, 11:39 PM
شكراً لمرورك أخي فتى الظل

ورائع مرورك أخي (( متكيء خلف الشمس ))

خليل سحاري
05-12-2008, 10:40 PM
وكأني أراك تخاطبها وتتبادلى الحديث خيال جميل يشد القارئ.

شكرا ً لك أخي محمد اليحيى أية المبدع .

محمد اليحيى
05-12-2008, 10:50 PM
وكأني أراك تخاطبها وتتبادلى الحديث خيال جميل يشد القارئ.

شكرا ً لك أخي محمد اليحيى أية المبدع .

أهلاً بك هنا يا خليل
أعدت الذكرى القديمة
ونبشت ارشيف المجنون
فلك الشكر على المرور والاهتمام الدائم
لا عدمتك أخي

الخاطر
07-30-2008, 12:05 AM
يعطيك العافية ابو تركي لاعدمناك

معاند جرح
08-03-2008, 01:54 AM
لا عدمناك يابو تركي .الراقي لا ياتي لا بما هو جميل وجذاب شكرا لك ابو تركي